الشعر الصريح في غزل المليح


قصائد منقوله من هنا وهناك قصائد مختاره بعنايه و أعجبتك ,منقوله من شبكة الإنترنت او من خارجها

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-04-2007, 09:25 PM   #1
أبو عبد الرحمن
الحاله: الحمد لله ،،
 
الصورة الرمزية (عبد الله)
 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
العضوية : 11652
مكان الإقامة: أرض الاسلام حالياً و غدا ً بإذن الله في الجنة إن شاء لي ربي في الفردوس الأعلى
المشاركات: 7,706
الجنس: ذكر
مرات الإعجاب: تلقى 184 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 26 مرات الإعجاب التي أعطاها
نقاط التقييم: 1196
(عبد الله) has much to be proud of(عبد الله) has much to be proud of(عبد الله) has much to be proud of(عبد الله) has much to be proud of(عبد الله) has much to be proud of(عبد الله) has much to be proud of(عبد الله) has much to be proud of(عبد الله) has much to be proud of(عبد الله) has much to be proud of

مشاهدة أوسمتي

إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى (عبد الله)
Thumbs up الشعر الصريح في غزل المليح


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم

ملاحظة : هذه الأشعار من كتاب روضة المحبين ونزهة المشتاقين , وكتاب ألف ليلة وليلة فقط .

قالت امرأة تعاتب بعلها . أسأل الذي قسم بين العباد معايشهم أن يقسم الحب بيني وبينك ثم أنشدت:
أدعو الذي صرف الهوى ... مني إليك ومنك عني
أن يبتليك بما ابتلاني ... أو يسل الحب منـي

قال أبو العباس الناشيء:
عيناك شاهدتان أنك مــن ... حر الهوى تجدين ما أجد
بك ما بنا لكن على مضض ... تتجلدين وما بنا جلــد

قال آخر:
ولما شكوت الحب قالت كذبتنــي ... فكم زورة مني قصدتك خاليا
فما حل فيها من إزار للـذة ... قعدت وحاجات الفؤاد كما هيا
وهل راحة للمرء في ورد منهل ... ويرجع بعد الورد ظمآن صاديا

قال آخر:
فولا لعاتكة التــي ... في نظرة قضت الوطر
إني أريدك للنكاح ... ولا أريدك للنـظر
لو كان هذا مقنعي ... لقنعت عنها بالقمــر


وقال الشاعر:
دواء الحب تقبيل وشــم ... ووضع للبطون على البطون
وزهر تذرف العينان منه ... وأخذ بالمناكب والقــرون

قال الشاعر:
زر من تحب ودع مقال الحاسـد ... ليس الحسود على الهوى بمساعد
لم يخلق الرحمن أحسن منظـرا .. من عاشقين على فراش واحـد
متعانقين عليهما حلل الرضى ... متوسدين بمعصم وبساعـد
وإذا صفا لك زمانك واحـد ... فهو المراد وعش بذاك الواحــد
وإذا تآلفت القلوب على الهــوى ... فالناس تضرب في حديد بـارد
يا من يلوم على الهوى أهل الهوى ... هل يستطاع صلاح قلب واحد
يا رب يا رحمن تحسن ختمنا ... قبل الممات ولو بيوم واحـد

قال الشاعر:
يا قلب لا تعشق مليحا واحدا ... تحتار فيه تدللا وتذلـلا
واهو الملاح جميعهم تلقاهم ... أن صد هذا كان هذا مقبلا


قال الأصمعي: رأيت جارية في الطواف كأنها مهاة فجعلت أنظر إليها وأملا عيني من محاسنها فقالت لي: يا هذا ما شأنك ؟ قلت : وما عليك من النظر؟ فأنشأت تقول:
وكنت متى أرسلت طرفك رائدا ... لقلبك يوما أتعتبك المناظر
رأيت الذي لا كله أنت قادر ... عليه ولا عن بعضه أنت صابر

قال آخر:
يا من يرى سقمي يزيد ... وعلتي أعيت طبيبــي
لا تعجبنَ فهكذا ... تجني العيون على القلــوب

قالوا العقلاء:
من سرح ناظره وأتعب خاطره ومن كثرت لحظاته دامت حسراته وضاعت عليه أوقاته وفاضت عبراته وقول الناظم:د
نظر العيون إلى العيون هو الذي ... جعل الهلاك إلى فؤادي سبيلا
ومازالت اللحظات تغزو قلبـه ... حتى تشحط بينهن قتيـلا

قالت امرأة عن ابن عمها:
جسد ناحل وقلب جريــح ... ودموع على الخدود تسيح
وحبيب صعب التجني ولكـن ... كل ما يفعل المليح مليـح
يا ابن عمي ملأت بالوجد قلبي ... أن طرفي من الدموع قريح

وأغرب ما سمعت أو قرأت:
أن عيش الحمام أطيب عيش ... غير أن المقام فيه قليل
حنة تكره الأقامه فيهـا ... وجحيم يطيب فيه الدخول

وأفضل ما قرأت:
بالله يا قبر هل زالت محاسنه ... وهل تغير ذاك المنظر النضر
يا قبر ما أنت بستان ولا فلك ... فكيف يجمع فيك البدر والزهر

قال الحسين بن مطير:
إن الغواني حنة ريحانــها ... نضر الحياة فأين عنها نعزف
لولا ملاحتهن ما كانت لنا ... دنيا نلذ بها ولا نتصـرف

قال آخر:
قالوا عهدناك ذا عز فقلت لهم ... لا يعجب الناس من ذل المحبينا
لا تنكروا ذلة العشاق إنهــم ... مستعبدون برق الحب راضونا


قال الفتى:
أنا في أمري رشاد ... بين غزو وجهاد
بدني يغزو عدوي .. والهوى يغزو فؤادي

قيل : أن بشر بن مروان كان إذا ضرب البعث على أحد من جنده ثم وجده قد أخل بمركزه أقامه على كرسي ثم سمر يديه في الحائط ثم انتزع الكري من تحت رجليه فلا يزال يتشحط حتى يموت وأنه ضرب البعث على رجل عاشق حديث عهد بعرس ابنة عمه فلما صار في مركزه كتب إلى ابنة عمه كتابا ثم كتب في أسفله:
لولا مخافة بشر أو عقوبته ... وأن يرى بعد ذا في الكف مسمار
إذا لعطلت ثغري ثم زرتكم ... إن المحب إذا ما اشتاق زوار

فلما ورد عليها الكتاب أجابته عنه ثم كتبت في أسفله:
ليس المحب الذي يخشى العقاب ولو ... كانت عقوبته في فجوة النار
بل المحب الذي لا شيء يفزعــه ... أو يستقر ومن يهواه في الدار

قال الشاعر:
يا حسن الوجه توق الخنــا ... لا تبدلن الزين بالشين
ويا قبيح الوجه كن محسنا ... لا تجمعن بين قبيحين



(هذه المجموعة أطلق عليها أبو مريم الشعر الصريح في غزل المليح)
التوقيع
اللهم أرنا الحق حقاً و أرزقنا إتباعه ،، و أرنا الباطل باطلاً و أرزقنا أجتنابه

أسأل الله أن يغفر لي كل ذنب أذنبته

أشهد الله و اشهدكم أني بريئ من أي موضوع يخالف الدين في أي قسم من الأقسا م التي أشرفت عليها

سامحونا .. و أدعوا لنا
(عبد الله) غير متواجد حالياً  

رابط إعلاني
قديم 03-27-2007, 06:27 AM   #2
مشرفة عيون الحوار والنقاشات الجاده
الحاله: و إن عز النصير فلا تبالي(الوقت لا ينتظر احد)
 
الصورة الرمزية ربيحة
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
العضوية : 15269
مكان الإقامة: الوطن العربي
المشاركات: 8,505
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 34 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 0 مرات الإعجاب التي أعطاها
نقاط التقييم: 16
ربيحة is on a distinguished road

مشاهدة أوسمتي

الأصدقاء:(0)
أضف ربيحة كصديق؟
رد: الشعر الصريح في غزل المليح

شكرا لبديع اختيارك عبووود
التوقيع

ربيحة غير متواجد حالياً  
قديم 05-14-2008, 10:18 AM   #3
من كبار شخصيات عيون العرب
الحاله: (الوقت لا ينتظر احد)
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
العضوية : 34062
المشاركات: 2,371
الجنس: ذكر
مرات الإعجاب: تلقى 18 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 2 مرات الإعجاب التي أعطاها
نقاط التقييم: 607
information is a name known to allinformation is a name known to allinformation is a name known to allinformation is a name known to allinformation is a name known to allinformation is a name known to all
الأصدقاء:(23)
أضف information كصديق؟
رد: الشعر الصريح في غزل المليح

أخي عبووود
ليس لهذه المختارات الجميلة من الأبيات إلاّ أن تصعد للأعلى,
اصعد أيها الحسن الجميل, وارتفع .
التوقيع
مع تحيات أخوكم / خالد (information)
--------------------

هِيَ أُمَّةٌ
طُبِعَتْ على عِشْقِ الدَّمارْ


هِيَ أُمَّةٌ
مَهْما اشتعلتَ لكي تُنير لَها الدُّجى
قَتَلتْكَ في بَدْءِ النَّهارْ


هِيَ أُمّةٌ
تَغتالُ شَدْوَ العَندليب
إذا طَغى يَومًاعلى نَهْقِ الحِمارْ


هِيَ باختصارِ الاختصارْ
غَدُها انتظارُ الاندثارِ
وأَمسُها مَوتٌ
وَحاضِرُها احتِضارْ
= = =
أحمد مطر
information غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:56 AM.


Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011